الملك والسلطانة .. ثنائي القوة والجمال في السينما المصرية

الملك والسلطانة .. ثنائي القوة والجمال في السينما المصرية
فريد شوقي وهدى سلطان
مخلوف

جسد الفنان الكبير فريد شوقي أو ملك الترسو كما كان يطلق عليه جمهوره ثنائي سينمائي من نوع خاص مع زوجته الفنانة هدى سلطان حيث عبرا الثنائي عن فتى وفتاة الحارة المصرية بكل طبيعية وكانا قريبين جدا من ملامحمها من واقع الشارع المصري.

كان فريد شوقي يمثل رمز قوة وشجاعة الفتى ابن البلد ويمتلك أيضا شهامة وجدعنة ابن الحارة المصرية الأصيلة كما كانت هدى سلطان تمتلك مقومات ومواصفات بنت الحارة المصرية بكل ما تحمله الكلمة من جمال ودلال وشخصية وإرادة وصبر وتحمل.

0000 1952 %d8%a7%d9%84%d9%85%d8%ad%d8%aa%d8%a7%d9%84

 

قدما ثنائي القوة والجمال فريد شوقي وهدى سلطان للسينما المصرية 22  فيلما كانت بدايتها فيلم ست الحسن من إخراج نيازي مصطفى عام 1952 وآخرها فيلم امرأة آيلة للسقوط من إخراج مدحت السباعي عام 1992 وبينهما شاركا في بطولة عدد من الأفلام تعتبر من كلاسيكيات السينما المصرية مثل “الأسطى حسن – أبوالدهب – جعلوني مجرما – رصيف نمرة 5 – الفتوة – بورسعيد”.

 

 %d8%ad%d9%85%d9%8a%d8%af%d9%88 %d8%b3%d9%88%d8%a7%d9%82-%d9%86%d8%b5-%d8%a7%d9%84%d9%84%d9%8a%d9%84 %d9%81%d8%aa%d9%88%d8%a7%d8%aa-%d8%a7%d9%84%d8%ad%d8%b3%d9%8a%d9%86%d9%8a%d8%a9

ومن جدول أعمال الثنائي يتضح أن المخرج نيازي مصطفى أكثر من أخرج أفلامهما برصيد خمسة أفلام “ست الحسن – حميدو – فتوات الحسينية – سواق نص الليل – رصيف نمرة 5”.

7

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *