عاجل : أول رد للجيش الاسرائيلي على مقتل أحد مواطنيها من القوات المصرية

عاجل : أول رد للجيش الاسرائيلي على مقتل أحد مواطنيها من القوات المصرية
الحدود المصرية - الاسرائيلية

قتل مواطن اسرائيلي على الحدود المصرية – الاسرائيلية ، بنيران أحد الجنود المصرية وذلك لأول مرة منذ عهد مبارك ، فقد كان المواطن الاسرائيلي الذي قتل هو يدعي “أبوعمار” و هو مراهق إسرائيلي كان يعمل على السياج الحدودي مع مصر .

فقد كان العامل المراهق الصهيوني يقوم بتوزيع القهوة علي العمال الذين يعملون معه في صيانة السياج الحدودي مع مصر .

ومن جانبه حمل الجيش الاسرائيلي مسئولية مقتل هذا المواطن للشركة المتعاقد معها لصيانة السياج لأنها وضعت صبي صغير في هذا الموقع الخطير في ظل الاحداث الخطرة التي تحدث في سيناء، وانه هناك تحقيق موسع في الحادث .

وأكدت وزارة الدفاع الاسرائيلية، أن العامل الاسرائيلي قتل حينما كان يتواجد بالقرب من السياج الحدودي مع مصر وأن الجندي المصري ظن أنه وزملائه العمال أحد الإرهابيين أو المهربين فأمرهم بالابتعاد عن المكان وحدث إطلاق نيران ، اسفر عن مقتل العامل الاسرائيلي .

ومن جانبه أكد الجيش المصري أن قوات حرس الحدود المصرية سمعت إطلاق نيران من قبل بعض المهربين فأطلقت النيران على مصدر النيران فسقط العامل الاسرائيلي .

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *