تعرف حياة الفنان عبد الحميد زكى معلم السينما المصرية

تعرف حياة الفنان عبد الحميد زكى معلم السينما المصرية
عبدالحميد زكي

«عاوز شهر اكتوبر ونوفمبر وديسمبر» تلك أشهر كلمات وأفيهات الفنان الراحل عبدالحميد زكي، صاحب شخصية المعلم أو مالك العقار الذي يسكن إليه البطل وأنه لا يهتم بظروفه وأنما يريد أمواله فقط. 

وأشتهر الفنان عبدالحميد زكي بأدوار شخصية المعلم ولذلك أطلق عليه« معلم السينما المصرية»، وعبد الحميد سامى زكي  ممثل مصرى معروف دائما بالادوار الثانوية التى قدمها فى العديد من الاعمال السينمائية، فقد كان مولعا منذ صغره وعاشقا لمهنة الفن والتمثيل  خصوصا لدرجه أنه أهمل تعليمه بل وتركه تماما، لكى يتفرغ للعمل بمهنة الفن.

ولد الفنان عبد الحميد زكى بمحافظة القاهرة في عام 1899 ، وكان قد عرف عن الفنان عبد الحميد زكى قدرته على القيام بالعديد من الأدوار المختلفة وتقمصه لكل منها بشكل رائع وكان يجد نفسه ذائما فى أدوار إبن البلد أو المعلم.

عمل الفنان عبد الحميد زكى فى بداية مشواره الفنى فى المسرح وبدأ مسيرته بالعمل فى فرق نجيب الريحانى وقدم من خلالها المثير من الأدوار التى نالت استحسان الجماهير ثم بعد ذلك عمل فى فرقة على الكسار قدم خلال مسيرته الفنية العديد والعديد من الادوار الفنية والتى تخطت 133 عملا فنيا.

على الرغم من أن معظم الأدوار التى قدمها كانت أدوار ثانوية الا أن تلك الادوار كانت تتركة بضمة دائما فالفنان ليس بالدور الذى يقدمه كبطل أو مساعد بطل لا على الاطلاق وإنما يقاس نجاح الفنان بكيفية تادية دوره على الوجه المثل وبعد تلك المسيرة الحافلة بالنجازات رحل الفنان عبد الحميد زكى عن عالمنا فى مايو 1970.

 

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *