12 معلومة لا تعرفها عن عبد المنعم مدبولي.. زوجته أهم ناقد في حياته.. قال عنه أبنائه “صلصجي”

12 معلومة لا تعرفها عن عبد المنعم مدبولي.. زوجته أهم ناقد في حياته.. قال عنه أبنائه “صلصجي”
Capture

عبد المنعم مدبولي، فنان له قدر كبير من الحب في نفوس المصريين أو العرب، كبار وصغار، سواء عن طريق الأفلام أو الأغاني، أو المسرحيات، أسس مدرسة خاصة به في الكوميديا  وكان له قبول كبير عند المشاهدين.

ونقدم 12 معلومة عن رائد صناعة الكوميديا في مصر، عبد المنعم مبدلولي، فمن يستطيع أن ينسى جملته الشهيرة في مسرحية ريا وسكينة “صحو الميتين اللي تحت” أو أغنية : طيب يا صبر طيب، أو أغاني الأطفال : كان في واد أسمو الشاطر عمرو، أو جدو عبده، أو توت توت،

توفى عن عمر يناهز، 85 عامًا، من مواليد باب الشعرية، مثل محمد عبدالوهاب، ونجيب الريحاني.
عمل في مجال التمثيل لأكثر من 50 عاما.
له ثلاث أبناء أحمد ومحمد و أمل بنت وحيدة.
كانت زوجته مولعة بتفصيل الملابس، فهي من تقوم بتفصيل الملابس لأولاده.
كان يجب الاكل بالصلصلة، حتى أن أولاده خلال برنامج سينما القاهرة أطلقوا عليه “صلصجي”.
أسس مع رواد جيله أمين الهنيدي، وفؤاد المهندس مدرسة جديدة في الكوميديا.
أطلقوا على مدرسته في الكوميديا “مدبوليزم”، وقال عنها : تم اطلاقها على أسلوبه في الأخراج والتمثيل منذ عام 1962، في مسرحية مطرب العواطف.
شارك عبد المنعم مدبولي في 60 فيلم و120 مسرحية، و30 مسلسلا.
كانت زوجته أهم ناقد لأعماله حتى أنه كان لا يسمح لها بمشاهدة مسرحياته إلا بعد مرور أسبوعين حتى يأخذ العرض الزخم والتشويق لدى الجمهور.
رفض مدبولي، تفرغ أبنائه للمشاركة في التمثيل وكان يحثهم على الحصول على أعلى الشهادات، خوفًا عليهم من المجهود الشاق في مهنة التمثيل.
برع عبدالمنعم مدبولي في التمثيل والإخراج والتأليف، وكان يرى أنه لاتوجد معارضة في ذلك وأفضل ممثلين العالم في الوسط المسرحي والسينمائي شارلي شابلن، وأرسن ويلز، يبرعون في التمثيل والإخراج والتأليف، مؤكدًا أن ذلك يخدم أي عمل.
أطلق عليه النقاد “ناظر مدرسة الكوميديا”.
أهم هواياته القراءة الموسيقى، ومشاهدة مباريات كرة القدم.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *