وفاة المطرب الكويتي حسين جاسم.. مات مؤذناً في المسجد

كتب: آخر تحديث:

توفي المطرب والفنان الكويتي حسين جاسم في أحد مستشفيات مدينة الكويت بعد صراع طويل مع المرض، وذلك عن عمر ناهز الـ73 عاماً، بعد أن ترك سجلاً حافلاً من الأغاني العاطفية والدينية التي رسخت في ذاكرة الثقافة الشعبية الكويتية والخليجية ، كما صدح صوته برفع الأذان في المساجد.

ولد الفنان حسين جاسم في حي شرق القديم داخل العاصمة الكويت عام 1944 وحصل على دبلوم معهد المعلمين شعبة الموسيقى عام 1967، وهو نفس العام الذي دخل فيه عالم الغناء عبر أغنية “يا إله الكون” الدينية، ومن ثم اتجه إلى الأغاني العاطفية محققاً شهرة كبيرة جداً بالإضافة إلى الأغاني والأوبريتات الوطنية وعمله كمدرس للموسيقى في مدارس الكويت الحكومية طوال 20 عاماً من حياته، قبل أن يتحول للعمل الإداري في وزارة التربية كمدير فيها.

وقدّم الفنان الراحل عدة أغان عاطفية أبرزها “طابت الفرحة”، “توني عرفتك زين”، “دنيا الهوى”، “شمعة الجلاس” بالإضافة إلى الأغنيتين الأشهر له وهما “أبو الموقة” و”حلفت عمري” وهي الأغنية العاطفية الأشهر في تاريخ الكويت والتي استوحى منها الكاتب عبدالعزيز الحشاش قصة مسلسل بنفس العنوان بعد 35 عاماً من إصدارها.

كما أصدر عدة أغان تراثية ووطنية أبرزها أوبريت “هلت أعياد النصر يا كويت” وذلك عقب تحرير الكويت من الغزو العراقي للبلاد كما غنى أوبريت مذكرات بحار والذي كان يتحدث عن تاريخ الكويت الشعبي في عصر ما قبل النفط.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *