مديحة كامل ..الفنانة التي أعتزلت الفن وأرتدت الحجاب بعد تلك الرؤية

كتب: آخر تحديث:

مديحة كامل.. أو ماما كريمة، فنانة مصرية، استطاعت بجمال ملامحها، وقوة تمثيلها، أن تحفر اسمها في ذاكرة المشاهدين رغم رحليها منذ سنوات، فهى إبنة محافظة الإسكندرية ومن مواليد 3 أغسطس 1948، وتخرجت من كلية الآداب، يمكننا القول أنها بدات المشوار الفني من الصفر، وحصلت على اول دور بطولة لها في اواخر الستينات أمام الراحل فريد شوقي.

 

واليوم سنكشف جوانب من حياة مديحة كامل الشخصية، فكانت أول صدمة تلقتها في حياتها كانت زواجها بصديق والدها، والذي يكبرها بعشرات السنوات، وكانت ترفض الزواج به، فكانت في لم تكمل العشرين من عمرها، ولكنها فشلت في إقناع والدها برفضها، وتم الزواج، وانجبت منه ابنتها الوحيدة ميريهان، ولكنهما انفصلا بعد 3 سنوات من الزواج.

 

ومن المواقف التي لا تنسى في حياة مديحة كامل أنها كانت مع عمر خورشيد وزوجته اثناء تعرضه للحادثة التي اودت بحياته.. وقد حدثت انتقالة مختلفة في حياة مديحة كامل في 1992، حيث قررت ترك الفن وأن ترتدي الحجاب، وتعيش باقي حياتها مع ابنتها الوحيدة مريهان، والتي حرمت منها بسبب الفن، وهناك روايات كثيرة حول السبب في قرار الاعتزال، حيث يتردد أن مديحة رأت رؤية ان هنك شخص يُلبسها رداء ابيض فضفاض، ويقول لها: “آن الآوان يا مديحة”.

 

وعانت مديحة كامل من مرض القلب منذ 1975، وكان السبب في رحيلها، حيث تناولت السحور مع ابنتها وزوج ابنتها في رابع أيام رمضان الموافق يناير 1997، ثم ذهبت لغرفتها، لتفاجىء ابنتها صباحًا أن والدتها فارقت الحياة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *