فتاة تأكل اللحم النيء تأثرا بالليدي جاجا

كتب: آخر تحديث:

فتاة تأكل اللحم النيء تأثرا بالليدي جاجا

من الملاحظ أنه ظهرت العديد من جلسات التصوير التي تنتشر على مواقع التواصل الاجتماعى دون أن يتم توضيح الهدف الحقيقى من ورائها، فهل يهدف المقيمون على هذا النوع من الصور إلى إثارة الجمهور والعمل على استفزازه من أجل تحقيق شهرة بشكل أسرع، حيث يستغلون ميل المصريين إلى كل ما هو غير عادي ومألوف ويتفاعلون معه؟ أم أنهم يريدون توصيل رسالة ما من خلال هذه صور، ولم يتم التوصل لهذه الرسالة حتى الآن.

فتاة تأكل اللحم النيئ في عيد الأضحى

وقد حدث أن قامت فتاة تدعى “سحر سامى” بعمل جلسة تصوير غريبة من نوعها أثناء الاحتفال بأيام عيد الأضحى، هذا حيث ظهرت في جلسات التصوير وكأنها تأكل اللحم النيء، ويبدو أنها هى وفريق العمل الذى ساعدها على نتفيذ هذا النوع من الصور تحاول نقل فكرة تمجيد أكل اللحوم فى عيد الأضحى. وبطبيعة الحال أثارت هذه الصور جدلاً وانتشارا واسعاً بين نشطاء موقع التواصل الاجتماعى “فيس بوك”، حيث كثرت تعليقات الشباب عليها، ومن بينها: “من النهاردة إحنا نباتيين”، و”دى من آكلى لحوم البشر”.

السبب وراء هذه الصرعة

وقد يكون السبب وراء ظهور هذه النوعية من جلسات التصوير، محاولة التشبه بارتداء الفنانة المطربة “ليدى جاجا” للحوم في شكل فستان فى عام 2010، وقد أحدث هذا الفستان ضجة كبيرة جداً فى حينها، حتى اعتبره الكثيرون أكثر الفساتين إثارة للجدل على مر العصور. ويأتي هذا نتيجة لحرص العديد من نجمات الغناء في العالم على جذب الأنظار إليهن من خلال ارتداء ملابس غريبة والخروج” بتقليعات” جديدة كل فترة، والتي بدأت هذا التقليد هي النجمة العالمية ليدى جاجا حين ظهرت فى إحدى المناسبات وهي ترتدي الفستان المصنوع بالكامل من اللحم، ولكن بسبب صعوبة تنفيذ هذه” التقليعة”، اضطرت بعض النجمات إلى ارتداء ملابس مصنوعة من أطعمة يمكن تحملها، مثل النجمة العالمية ماريا كارى التي ارتدت ملابس صنعت من الحلوى. وهكذا أضحت تصميمات الملابس المستوحاة من أنواع الطعام موضة رائجة فى جميع دول العالم، خاصة بعد أن قامت النجمة العالمية ريهانا بارتداء “بدلة” طبع عليها صور الأناناس من تصميم شركة بريتى ميديلتون فى شوارع نيويورك.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *