سعاد حسني سبب اعتزال الفنان «أحمد مظهر»

كتب: آخر تحديث:

سعاد حسني سبب اعتزال الفنان «أحمد مظهر»

 

 

 

 

 

 

من أجمل الأفلام التي قام ببطولتها الفنان أحمد مظهر؛ “غصن الزيتون”، “القاهرة 30، “ الجريمة الضاحكة”، “ليلة الزفاف” وقد اشتركت معه فيها الفنانة سعاد حسني مما جعلهما يشكلان ثنائيا رائعا وناجحا، ولكن اشتعلت الخلافات بينهما إلى الحد الذي كاد أن يدفع بأحمد مظهر إلى أن يعتزل الفن.

 

 

 

 

 

ففي عام 1972 ألحت سعاد حسنى على يتم وضع اسمها في المقدمة قبل اسم مظهر على تتر أحد الأفلام التي جمعت بينهما، ونتيجة لتصميمها قرر أحمد مظهر أن يرفض الاشتراك معها في الفيلم، وأن يعتزل الفن نهائيا، كما صرح بذلك إلى أحد المقربين، وبدأ يفكر فى البحث عن مجال عمل آخر يبعده نهائيا عن الفن.

 

 

 

 

ولم يكن موقف سعاد حسني هو السبب الوحيد الذي جعله يفكر في هذا القرار؛ بل أيضا القرار الخاص بخفض أجور جميع الفنانين ماعدا سعاد حسني ونادية لطفي، مما جعله مصمما على اعتزال الفن.

 

 

انتهى الأمر بأن عدل أحمد مظهر عن قراره وقام بالاشتراك في أعمال سينمائية متميزة، كما تم التصالح مع سعاد حسني ووافق على يتم كتابة اسمها الأول بعد أن تناقشا، حيث أوضحت وجهة نظرها وهو أبدى تفهما.

 

 

يعتبر الفنان أحمد مظهر من الوجوه التي لها ميزة خاصة بها في السينما المصرية، حيث يتذكره الجمهور بأدواره الخالدة وبالأخص شخصية الناصر صلاح الدين التي جسدها في الفيلم الذي له نفس العنوان. وبقدر النجاحات التي حققها مظهر في مسيرته الفنية، إلا أنه قد واجه مواقف صعبة غيرت مجرى حياته؛ فقد حدث أن ترك مظهر مسدسه في منزله، فأخذ يلعب به ابنه الوحيد شهاب مع صديقه، ولكن خرجت طلقة بالخطأ أنهت حياة هذا الصديق.

 

 

و بسبب هذا الحادث اشتعلت مشكلة كبيرة بين أحمد مظهر وزوجته، حيث وجه لها تهمة الإهمال وفي المقابل اتهمته هي بأنه هو السبب في الحادث لأنه ترك مسدسه ممتلئا بالذخيرة الحية، بعدها اتخذ أحمد مظهر قرار الانفصال عن زوجته التي كانت حب عمره بعد هذه الحادثة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *