الفنانة عايدة عبدالعزيز هددتها أمها بالقتل وأبعدها «الزعيم».. وتمنت الموت بعد وفاة هذا الشخص

كتب: آخر تحديث:

الفنانة عايدة عبد العزيز قالت في أحد اللقاءات التليفزيونية أنها واجهت صعوبات كبيرة في بداية مشوارها الفني وان حياتها كلها كانت ماشية بالصدفة بدايةً من بعد اتجهت إلى التمثيل وترك مهنة التدريس مع أنه لم يكن حلمها، وقالت أنها واجهت هذا التغير بالرفض الشديد من قبل أمها التي كانت تتمتع بشخصية قوية، وقد أستوحت عايدة شخصية المرأة القوية من والدتها الراحلة ، وأوضحت أنها على عكس هذه الصوره تماما إذ انها تتمتع بقلب طيب ودوموعها قريبة جداً.

 

وفي هذا التقرير سوف نرصد لكم معلومات عن الفنانة عايدة عبد العزيز.

الأسم بالكامل عايدة عبد العزيز عبد الرحمن من مواليد 27أكتوبر 1936 ، علاقتها بالتمثيل بدأت عندما قامت ناظرة المدرسة بترشيحها للحصول على كورس التمثيل بالمعهد لكي تقوم بتعليم زميلاتها فن التمثيل بالمدرسة، تخرجت من معهد المعلمات وعملت بالتدريس فترة من الزمن ثم قررت الاتجاه إلى التمثيل، حصلت على بكالوريوس من المعهد العالي للفنون المسرحية عام 1959.

 

وأثناء عامها الأول بالتمثيل التقت بزميلها أحمد عبد الحليم ونشأت بينهم علاقة حب قوية وتزوجوا وكان السبب في زواجها المبكر هو خوفها من والددتها التي قد قامت بتهديدها بالقتل بعد أن شاهدت لها بعض الصور في الجريدة كممثلة، سافرت إلى لندن مع زوجها ومكثت 5 سنوات مع زوجها.

 

وعملت خلالها في مجال تقديم البرامج بإذاعة بي بي سي، كان السر في نحاجها في فيلم النمر والأنثى هو تجاهل الفنان عادل إمام لها وهذا ماجعهلها تثبت أنها جديرة بهذا الدور، شاركت في العديد من المسرحيات والافلام والمسلسلات وقدمت خلال مشوارها الفني أكثر من 187 عملاً فنياً .

 

وتمنت الفنانة الموت بعد رحيل زوجها التي أحبته بدرجة كبيرة جدا وهو الفنان والمخرج أحمد عبدالحليم .

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *